القائمة الرئيسية

الصفحات

التربيةالكويتية تفتح التعاقدات المحلية الاسبوع المقبل للعام 2018-2019

«التربية»: فتح باب التعاقدات لتعيين 900 معلم

• «المحلية» تنطلق الأسبوع المقبل لـ «البدون» والوافدين والخليجيين تليها «الخارجية» 
• استقبال طلبات الكويتيين مستمر في 19 تخصصاً... ومخاطبة «الخدمة المدنية» بشأنهم

تتجه وزارة التربية إلى فتح باب تقديم الطلبات للالتحاق بسلك التعليم من خلال التعاقدات المحلية والخارجية للمعلمين من فئة المقيمين بصورة غير قانونية (البدون) والوافدين والخليجيين ممن تنطبق عليهم شروط التعيين في الوزارة، للعمل معلمين في مدارس التعليم العام للسنة الدراسية المقبلة 2018 /2019.
وفي هذا السياق، كشفت مصادر تربوية مطلعة لـ"الجريدة" أن الوزارة بصدد فتح باب التعاقدات المحلية لتعيين المعلمين من فئة "البدون" والوافدين والخليجيين في عدد من التخصصات مطلع الاسبوع المقبل، موضحة أن "التعليم العام" زود القطاع الإداري بالحاجة إلى 900 معلم ومعلمة للعام 2018/ 2019.
وقالت المصادر إن التعيين سيكون في التخصصات التعليمية التي تعاني نقصا وعدم توفر العنصر الوطني فيها، ولن تشمل التخصصات التي فيها فائض وكوادر وطنية كويتية، لافتة إلى أن تحديد التخصصات جاء بناء على إحصائيات قطاع التعليم العام المعني بوضع خطط التعيين في الوظائف التعليمية بحسب حاجة المدارس والمشغول الفعلي لها من الهيئات التعليمية.
وأوضحت أن التقديم سيكون في تخصصات اللغة العربية والإنكليزية، والفرنسية، والرياضيات، والكيمياء، والفيزياء، والأحياء، والجيولوجيا، والتربية البدنية للاناث، منوهة إلى أن التخصصات غير المشمولة بالتعاقدات مع المعلمين غير الكويتيين هي الإسلامية، والاجتماعيات، والحاسوب، إضافة إلى مادة العلوم للمرحلة الابتدائية.
وذكرت المصادر أن القطاع الإداري سيعمد إلى تجميع طلبات التعيين ممن تنطبق عليهم الشروط وإرسالها إلى إدارة التنسيق في قطاع التعليم العام، لتحديد المقابلات وإجراء الفحوصات اللازمة قبل المباشرة بإجراءات التعيين، لافتاً إلى أنه بعد إتمام الإجراءات والتأكد من اعداد من تم قبولهم وتعيينهم من المعلمين سيتم تحديد مدى امكانية فتح باب التعاقدات الخارجية من عدمه، حيث إنه على ضوء الحاجة الفعلية والنقص في بعض التخصصات سيتم تحديد تاريخ التعاقدات المحلية والأعداد والتخصصات المطلوبة.
إلى ذلك، أكدت المصادر أن "استقبال طلبات الراغبين من الكويتيين للعمل في سلك التدريس لايزال قائما، لاسيما أن الإعلان لم يمض عليه سوى أسبوع واحد"، لافتة إلى أن "تقديم الطلبات مستمر للفترة المقبلة، ولن يغلق مادام هناك متقدمون.
ونوهت إلى أن المتقدمين من الكويتيين الموظفين في جهات اخرى غير "التربية" سترسل أسماؤهم بعد اجتيازهم المقابلات والإجراءات الخاصة بالقبول إلى ديوان الخدمة المدنية، لتحديد امكانية نقل خدماتهم إلى الوزارة من عدمه، أو توفير آلية أخرى خاصة بتعيينهم في بوظيفية معلم.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات المقال