القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد الوظائف

هوشة دامية بين مقدم ونقيب بالداخلية الكويتية تدفعهم للمحاكمة العسكرية العاجلة

عراك داخل غرفة مقدم بالسجن المركزي ينقل ضابطين للمشفي

أمر وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المؤسسات الاصلاحية وتنفيذ الاحكام بدولة الكويت/ اللواء فراج الزعبي أمس بإحالة ضابطين بوزارة الداخلية الكويتية : الاول برتبة مقدم والثاني برتبة نقيب الى محاكمة عسكرية عاجلة, وذلك بقصد الوقوف على هوية المخطئ واتخاذ الاجراءات القانونية ضدهما, خاصة وان ما حدث يتنافى تماما مع الضوابط العسكرية واصول الزمالة.

وان اللواء الزعبي طلب تقريرا مفصلا عن الواقعة الغريبة والتي تخالف العمل المنضبط داخل اروقة وزارة الداخلية بدولة الكويت، معتبرا احالة الضابطين الى المحاكمة العسكرية رسالة لمن يتجاوز القواعد المهنية, والتي تنظم علاقة الضباط مع بعضهم البعض يذكر أن مشاجرة دامية شهدتها جنبات السجن المركزي في الكويت وطرفيها ضابطين الاول برتبة مقدم والثاني نقيب في ادارة امن السجن.
حيث دارت مشادة كلامية صباح امس الاول بين الضابطين حينما حضر النقيب الى غرفة المقدم وتطورت المشادة الكلامية الى تلاسن , تطورت حيث ازدادت المشادة الي تبادل الضرب بالايدي ثم اتخذ الضابطان من الاثاث المكتبي وسيلة للضرب المؤثر, وهو ما تسبب في اصابة المقدم بجرح قطعي في الرأس استلزم اجراء عملية جراحية بخياطة 7 غرز اما النقيب فقد اصيب هو الاخر بجرح قطعي استلزم 6 غرز فقط, وبسبب غزارة الدماء السائلة من المصابين تم الاسراع بنقلهما الى مستشفى الفروانية لتقديم الاسعافات اللازمة لهما, حيث ان التحقيقات في الواقعة خلصت الى ان هناك تجاوزا صارخا للقانون صدر عن الضابطين نتيجة عدم مراعاتهما أنظمة التعامل فيما بينهما.
وجاري تحديد هوية المخطئ والذي تسبب في هذه المشاجرة سوف يتم من خلال التحقيقات التي سوف تجري معهما قبل المحاكمة العسكرية, لاتخاذ قرارات صارمة ليكون الامر عبرة للجميع.

× لمتابعة فرص العمل الموجهة للمصريين الراغبين في السفر للكويت : يرجي الضغط هنا
× لمتابعة فرص السفر للمقيمين خارج دولة الكويت وراغبين في القدوم اليها : يرجي الضغط هنا
reaction:

تعليقات