القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد الوظائف

أهمية المدنية تتضاعف بالكويت فهي شرط المغادرة والقدوم للكويت

حافظ علي بطاقتك المدنية فلا دخول اوخروج من الكويت بغيرها

مع دخول أي اجراء جديد في العموم بأي مجال, ستجد سلبيات وايجابيات حتما ناتجة عن التطبيق, وع مرور خمسة أيام فقط علي صدور قرار الغاء وضع ملصق بيانات اقامة الوافد بالكويت داخل جواز السفر الخاص به, بموجب القانون رقم 135 لعام 2019, ظهرت علي السطح مشكلة كبري وهي تتعلق بضرورة مطابقة البيانات الجديدة بالمدنية الي البيانات المكتوبة داخل جواز السفر كشرط لدخول البلاد او مغدارتها.

المشكلة الاكبر هي ماذا يحدث اذا فقدت البطاقة المدنية للوافد وهو خارج دولة الكويت؟

الشرط في تطبيق القرار الجديد هو ضرورة ان يملك الوافد لبطاقة مدنية سارية مدون بها رقم جواز السفر الخاص به, وكذلك بيانات الاقامة داخل دولة الكويت وبالتالي السماح له بدخول البلاد علي اعتبار انه يملك ببطاقته المدنية ما يثبت انه مقيم قانونا داخل دولة الكويت, فماذا لو فقدت المدنية ؟!
هنا تجري اجتماعات موسعة مابين الهيئة العامة للمعلومات المدنية وقطاعات بوزارة الداخلية الكويتية ووزارة الخارجية, بقصد الوصول لحل جزري لانجاح المنظومة الجديدة المنفذه منذ 10 مارس الجاري وبالتحديد علي العمالة المنزلية حملة الاقامات مادة 20.
ولذلك وجب التنويه علي ضرورة المحافظة علي البطاقة المدنية خارج الكويت قبل داخلها, بالاضافة الي ضرورة مراجعة الاسم المدون بجواز السفر باللغتين العربية والانجليزية او ما اشتهرت ف يالصحف باللاتينية, وكذلك رقم الجواز الذي يسجل حاليا بالبطاقة المدنية ومطابقته بالرقم الصحيح لجواز سفر الوافد.

كما تجدر الاشارة الي نقطة مهمة وهي:

  • يسمح لمن يحمل اقامة مؤقته او من يحمل اشعار مغادرة بموجب ملصق اقامة او من هم خارج الكويت قبل تطبيق القرار, بالمرور من المطارات دون شرط تقديم البطاقة المدنية ووفقا للاجراءات المتبعة في السابق.
  • لا يسمح لمن يحمل اقامة عادية داخل الكويت ولم يتواجد خارج الكويت قبل صدور القرار اي في 10 مارس 2019 بالمرور عبر المنافذ المختلفة لدولة الكويت بدون تقديم جواز سفر ساري وبطاقة مدنية سارية صادرة عن المعلومات المدنية الكويتية.
reaction:

تعليقات