القائمة الرئيسية

الصفحات

طريقة التصالح في مخالفات الاقامة بالكويت بسبب كورونا

استغل المهلة المقدرة بشهر والتي تبدا بعد 3 ايام سواء بالمغادرة او التجديد

في اطار سعي دولة الكويت نحو التخلص من مشاكل التركيبة السكانية, تسعي وزارة الداخلية الكويتية لفتح الباب امام المخالفين لقانون الاقامة لمده شهر, سواء بالمغادرة بدون دفع غرامات علي عدد ايام المخالفات او بتوفيق الاوضاع وتجديد الاقامات بعد استيفاء الشروط والتي منها عدد (5 فئات سوف يسمح لها بالتصالح مع مخالفات قانون الاقامة في دولة الكويت فقط), وذلك عن طريق سداد الغرامات الموقعة علي عدد ايام المخالفة وتجديد الاقامة ما لم يوجد قيد امني او ما يمنع ذلك.

كيف تستفيد الجالية المصرية من الملهة باعتبارها الجالية العربية الاكبر بالكويت:


يذكر انه قد تلقى السيد/محمد سعفان وزير القوى العاملة بجمهورية مصر العربية، تقريرًا دوري عن أحوال العمالة المصرية في الكويت وفقا المتابعة المستمرة للاطمئنان على المصريين العاملين في الخارج.

وبحسب بيان الوزارة اليوم، أشار أحمد إبراهيم المستشار العمالي بالكويت، إلى صدور قواعد من وزارة الداخلية الكويتية تقضي بمغادرة الأجانب غير الحاصلين على تراخيص بالإقامة أو المنتهية إقامتهم، خلال الفترة من أول أبريل المقبل حتى نهايته، من أي منفذ من المنافذ المخصصة مباشرة، وتتم الإجراءات بالمنافذ دون الحصول على موافقة أي جهة أخرى.

وأعطت القواعد، الأشخاص الراغبين في منحهم إقامة بالكويت، ولديهم استعدادًا لدفع الغرامة المقررة دون إحالتهم لجهات التحقيق، أن يتم استيفاء قيمة الغرامة ثم تسوية أوضاعهم حال توافر الشروط المقررة للإقامة والمتمثلة في :
  1. زوجة المواطن.
  2. والدي المواطنة أو المواطن الكويتي من الأجانب.
  3. أبناء وأزواج المواطنات الكويتيات من الأجانب.
  4. المرأة الأجنبية أرملة أو مطلقة الكويتي والتي لديها أبناء في حضانتها.
  5. العمالة المنزلية والأجانب المخالفين لقانون إقامة الأجانب والمتواجدين في الكويت من أول مارس الجاري).

أما في بخصوص الممتنعين عن الاستفادة من الفرصة الحالية الممنوحة للحل,  فقد شددت القواعد بهذا الخصوص على المخالفين ولم يغادروا الكويت خلال المهلة بأنه, سيتم توقع العقوبات عليهم وفقا للقانون، ولن يتم الترخيص لهم بالإقامة كما يتم إبعادهم ولا يسمح لهم بالعودة مرة أخرى الي دولة الكويت وفقا لقرارات المنع الاداري من دخول الكويت.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات