القائمة الرئيسية

الصفحات

وفاة الطبيب المصري عواد من أوائل المتطوعين لمكافحة كورونا بمستشفي جابر بالكويت

بعد صراع دام 3 شهور وفاة الطبيب المصري عواد عبدالحميد بفيروس كورونا في الكويت

تلقت وزارة الصحة بدولة الكويت اليوم خبر محزن بوفاة المغفورله بامر الله الطبيب المصري/ عواد عبدالحميد عواد, متأثرا بضيق شديد في التنفس تسبب بوفاته صباح اليوم قبل اسعافه الي مستشفي مبارك في دولة الكويت.

جدير بالذكر أن الطبيب المصري عواد والذي يعمل بمستشفي جابر في دولة الكويت, كان من بين المتطوعين الاوائل الذين باشروا عملهم في مساعدة المصابين بفيروس كورونا المستجد في دولة الكويت, غير أن الفيروس القاتل أصابه في شهر مايو الماضي بل وزادت عليه المضاعفات بحيث تم نقله الي العناية المركزة, خاصة بعد شعوره بضيق شديد بالتنفس ومكث بها لفترة الي حين تحسنت حالته وبعدها غادر المشفي بالكامل, غير انه وبعد شفاءه عاودته الازمة من جديد, حيث شعر بضيق تنفس تطلب اسعافه الي مستشفي مبارك غير انه توفي قبل وصله الي المشفي.

وكان الطبيب المصري صاحب الخمسين عاما والذي عمل بمستشفي جابر بدولة الكويت, محمود الخلق والسيرة اثناء تواجده في مكان عمله طيلة الفترة التي قضاها لمساعدة المرضي بقسم الامراض الباطنية في محل عمله الاساسي بالمشفي الاميري, غير انه ووفقا للاجراءات المتبعة سيقوم الطب الشرعي بمعاينة الجثمان نظرا لحدوث الوفاة خارج المشفي تمهيدا لانهاء اجراءات الدفن.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات المقال